كيا تيلورايد 2020 الجديدة كلياً تصل إلى الإمارات في أبريل 2019

d983d98ad8a7-d8aad98ad984d988d8b1d8a7d98ad8af-2020-d8a7d984d8acd8afd98ad8afd8a9-d983d984d98ad8a7d98b-d8aad8b5d984-d8a5d984d989-d8a7d984_5dabc31cefdda

يمكن لعشاق سيارات “كيا” في دولة الإمارات العربية المتحدة أن يترقبوا وصول سيارة تيلورايد 2020 الجديدة كلياً في أبريل 2019، وهي السيارة الرياضية متعددة الاستخدامات الأكبر والأكثر تطوراً من “كيا موتورز أمريكا”.

جرى تطوير السيارة الجديدة في استديو التصميم التابع لشركة “كيا” في مدينة إرفاين بولاية كاليفورنيا الأمريكية، وتم كشف النقاب عنها لأول مرة خلال عرض أزياء المصمم الأمريكي براندون ماكسويل ضمن أسبوع نيويورك للموضة، حيث استلهمت تصميمها من تشكيلة أزيائه الجديدة “تكساس” لموسم ربيع وصيف 2019.

وبهذه المناسبة، قال سعد شهاب، نائب الرئيس للاتصالات التسويقية في شركة “كيا موتورز أمريكا”: “تربعت ’تيلورايد‘ على عرش سيارات ’كيا‘ الرياضية متعددة الاستخدامات، وانتهجت لنفسها مساراً جديداً مع ظهورها لأول مرة خلال أسبوع نيويورك للموضة. وقد كانت فكرة مبتكرة لا تصدر سوى عن علامة واسعة الأفق مثل ’كيا‘ أن تتعاون مع المصمم براندون ماكسويل لعرض سيارة ’تيلورايد‘ قبل إطلاقها رسمياً في معرض أمريكا الشمالية الدولي للسيارات خلال شهر يناير المقبل”.

وسيتم تجميع سيارة “تيلورايد” الجديدة – والتي تتسع لثمانية ركاب – في منشأة الشركة بولاية جورجيا الأمريكية. وهي تعمل بمحرك جديد سداسي الأسطوانات يزيد طوله عدة بوصات عن محرك سيارة ” كيا سورينتو” الرياضية متعددة الاستخدامات متوسطة الحجم التي تتسع لسبعة ركاب.

وكان إطلاق سيارة تيلورايد 2020 خلال عرض أزياء براندون ماكسويل تجربة استثنائية للمصمم الأمريكي الشهير، حيث اجتمع فيها الحنين إلى الطفولة مع العرض الحصري للسيارة الرياضية متعددة الاستخدامات الأكبر والأكثر تطوراً من “كيا” – وقد أتاح له ذلك فرصة رد الجميل إلى مجتمع مدينة مارفا في ولاية تكساس.

وقال ماكسويل بهذا الخصوص: “كانت والدتي تقلّني إلى مدرستي في شرق تكساس بسيارة ’كيا سيدونا‘، وقد غدا عشقي لهذه العلامة عميقاً منذ ذلك الحين. وعندما غادرت مدينة مارفا التي صممت فيها تشكيلتي لموسم ربيع وصيف 2019، بدأت التواصل مع شركة ’كيا‘. فقد كنت أريد شريكاً يمكنه مساعدتي في تلبية حاجة ملحة لنظام المدارس العامة في مارفا، وكانت ’كيا‘ تبحث في المقابل عن أسلوب جديد لطرح سيارتها الجديدة ’تيلورايد‘. وقد كان تعاوننا نتيجةً طبيعية في هذا السياق، خصوصاً وأن ’كيا‘ تتمتع بتاريخ طويل من المبادرات الإنسانية في مجال دعم التعليم؛ ولا تكتفي الشركة فقط بتمويل المستلزمات التقنية والبرامج التعليمية الضرورية لمنح تلاميذ مارفا التعليم الجيد الذي يستحقونه، وإنما تضع كذلك سيارة مخصصة تحت تصرف المعلمين المحليين”.

وتدعو سيارة “تيلورايد” إلى التأمل بتجسيدها العملية الإبداعية التي تحدث عندما يتعاون المصممون من مجالات مختلفة معاً؛ إذ يتضمن هذا الإصدار الخاص إشارات عدة إلى جذور ماكسويل في تكساس بما في ذلك استخدام الخشب الطبيعي في المقصورة الداخلية، والتشطيبات الجلدية المستوحاة من سرج الحصان مع درزات مزدوجة عند لوحة القيادة والأبواب ومقابض الإمساك العلوية، وهناك أيضاً تفاصيل جلدية مماثلة تغطي مرايا الرؤية الخلفية ومقابض الأبواب. ومن الخارج، يستحضر الطلاء الأخضر الزيتي للسيارة لون نموذجها التجريبي الذي تم عرضه لأول مرة خلال معرض ديترويت للسيارات قبل عامين. وتم تصميم المصدّات الأمامية والخلفية، ولوحات الانزلاق السفلية، وعتبات الأبواب على نحو يستحضر مزارع تربية المواشي في تكساس؛ وجرى تعزيز هذا الطابع بونش جر مخفي وغليون (سنوركل) لخوض مياه الأنهار العميقة. وتم تزويد السيارة بإطارات مخصصة للطرقات الوعرة من نوع Burly 265/50R-20 مع جنوط سوداء مسطحة، وإطار احتياطي مثبَّت على الباب الخلفي الذي تقبع خلفه حجرة أمتعة مكسوة بالمعدن والجلد. ومن السمات المميزة في السيارة أيضاً حزام القطر الجلدي، ورف الأمتعة السطحي المصنوع من الخشب والألمنيوم.

Leave a Reply

Redirecting in 10 seconds

Close

Ad Blocker Detected!

Support us, Please Disable Ad Blocker.

How to disable Refresh

This site uses cookies to offer you a better browsing experience. By browsing this website, you agree to our use of cookies.